القائمة
Tudor swiss watch , diving watches, luxury watches
هؤلاء المتأهبون لخوض غمار كل التحديات
فريق "أول بلاكس"

هؤلاء المتأهبون لخوض غمار كل التحديات

إن مباراة الركبي التي يخوضها لاعبو فريق "أول بلاكس" على أعلى المستويات ليست نزهة في الحديقة، لذلك يُطلق عليها اسم المباراة التجريبية، لأنها تختبرك من جميع النواحي، فتختبر قدراتك البدنية ومستوى مهاراتك ومدى مقاومتك وقدراتك الذهنية على اللعب تحت الضغط. ويبدي لاعبو فريق "أول بلاكس" استعدادهم لخوض غمار كل التحديات عندما يرقصون الهاكا قبل كل مباراة تجريبية، وهي رقصة شعب ماوري المعروفة عالميًا والموحية بالرهبة. ويرقص لاعبو فريق "أول بلاكس" الهاكا ليُعبِّروا عن أصولهم النيوزلندية التي يمثلونها.

خاضعة لاختبارات في ظروف قاسية

خاضعة لاختبارات في ظروف قاسية

يرتدي لاعبو فريق "أول بلاكس" ساعة بلاك باي دارك، وهي ساعة غوص سوداء بالكامل مصنوعة من الفولاذ ومستوحاة من الطراز العريق، ينسجم لونها بتناغم مع ألوان الفريق. وتتمتع ساعة بلاك باي دارك بمتانة تضاهي قوة صمود مرتديها وتخضع لاختبارات قصوى استنادًا إلى نظرة تيودور الفلسفية إلى صناعة الساعات، وتشهد على ما بذلته تيودور من جهود للنهوض بساعات المحترفين على مدار أكثر من ٦٠ عامًا من الزمن.

فريق يعشق التقاليد

فريق يعشق التقاليد

يحظى فريق "أول بلاكس" بتاريخ عريق يعود إلى أكثر من قرن من الزمن، ولا يعتبر الفريق الدولي الحائز على أكبر عدد من الألقاب في تاريخ الركبي فقط، وإنما أحد أكثر الفرق تتويجًا بالألقاب وأكثرها شهرة في مجال الرياضة العالمية، إذ فاز بنسبة تفوق ٧٧ بالمئة من المباريات. وبالرغم من أن نيوزلندا بلد صغير نسبيًا ويبلغ عدد سكانه ٤،٥ مليون نسمة، إلّا أنه يمتلك مجموعة هائلة من المواهب الرياضية ورياضة الركبي تجري في عروق ١٥٠ ألف لاعب نيوزلندي، بالإضافة إلى العديد من المشجعين في كل ربوع البلاد. ويقف فريق "أول بلاكس" شامخًا على الساحة الدولية من خلال التدريبات العالمية التي يتلقاها اللاعبون منذ سن مبكرة والأسلوب الجريء الذي ينظر به إلى الرياضة وقيم التواضع الراسخة وروح الفريق الجماعية. ويرتقي لاعبو الفريق معًا بهذه اللعبة إلى آفاق جديدة ويحظى كل جيل جديد باهتمام الأساطرة.

الاحتفاظ بأفضل رموز الماضي

الاحتفاظ بأفضل رموز الماضي

سُمّي الفريق باسم "أول بلاكس" نسبةً إلى لون بدلة الفريق لأن قميص "أول بلاكس" هو أحد أشهر الملابس الرياضية في العالم. ويزدان القميص الأسود بشعار السرخس الفضي ويرمز إلى العزة القومية، لذلك اعتمده فريق نيوزيلندا الوطني للركبي رسميًا في عام ١٨٩٣. ويحمل اللاعبون القميص الذي يُشكل رمزًا خالدًا من رموز ثقافة فريق "أول بلاكس"، ولا يرونه مِلكًا لهم بل يرون أنفسهم حفظته، ويُردِّدون شعار "اُترُكه على حال أفضل مما وجدته عليه".

تابع تيودور

امسح رمز الاستجابة السريعة ضوئيًا لمتابعة حساب تيودور الرّسمي على وي تشات

scan_qr_code_mobileTudor_Official

امسح رمز الاستجابة السريعة ضوئيًا لمتابعة حساب تيودور الرّسمي على وي تشات فيديو

scan_qr_code_video_mobileTudor帝舵